العودة

الجيش.. من المنافسة على اللقب إلى الصراع من أجل البقاء في المربع

٢٠\٠٣\٢٠١٧
 
 
الجيش.. من المنافسة على اللقب إلى الصراع من أجل البقاء في المربع
 
 
يواصل موقع مؤسسة دوري نجوم قطر تسليط الضوء على فرق الدوري خلال فترة التوقف الحالية بسبب الاستحقاقات الدولية للعنابي الأول، وقبل أيام من استئناف المسابقة المتبقي فيها ثلاث أسابيع ستكون حاسمة وستحدد البطل، وفرق المربع الذهبي بشكل نهائي، والترتيب العام، والفرق التي ستغادر للدرجة الثانية.
 
الجيش
برغم انه كان المرشح الاول للمنافسة على اللقب، الا ان حلم الفوز بدرع دوري نجوم قطر 2016 / 2017 تبخر من بين يدي فريق الجيش بسبب الاصابات التي طاردته وطارت نجومه واجبرته على التراجع من القمة الى المركز الرابع.
 
وبات البقاء في المربع الذهبي من اجل الدفاع عن لقبه الذي حققه الموسم الماضي وهو كأس قطر، الامل الأخير لفريق الجيش الذي يحتاج إلى نقتطين من المباريات الثلاث المتبقية لحسم المركز الرابع، كما أن لديه فرصة للتقدم إلى المركز الثالث الذي يتواجد فيه الريان برصيد 47 نقطة بفارق نقتطين عن الجيش الذي لديه 45 نقطة قبل ثلاث جولات من نهاية الدوري.
 
وتربع فريق الجيش على قمة وصدارة دوري نجوم قطر حتي الجولة الحادية عشر، ولم يستطع الصمود في القمة بسبب كثرة الاصابات التي طاردت نجومه قبل ان يبدأ الموسم وخلال فترة الاعداد، وظلت تطارده وحرمته من عناصره الاساسية المهمة لاسيما المغربي عبد الرزاق حمد الله هداف الفريق والدوري الموسم الماضي، وعبد الرحمن ابكر، وخالد عبد الرؤوف، وماجد محمد، واحمد معين، والنجم المالي سيدو كيتا، وعبد القادر إلياس.
 
وجاءت مباراة العربي في الجولة الخامسة عشر لتزيد من مشاكل واوجاع الفريق بعد ان تسببت احداثها المثيرة في ايقاف 3 من عناصره الاساسية وعلى راسهم الهداف البرازيلي رومارينهو، وقائد الفريق علي سند النعيمي، وقلب الدفاع محمد الجابري لاكثر من 3 مباريات.
 
كل هذه الظروف تسببت في فقدان فريق الجيش العديد من النقاط وفي تلقيه عدة خسائر، فاضطر الى التراجع جولة بعد جولة حتي وصل الى المركز الرابع والذي كان مهدداً بتركه ايضاً في بعض الأسابيع الأخيرة.
 
ويحتل الجيش حالياً المركز الرابع برصيد 45 نقطة حققها بالفوز في 13 مباراة وتعادل 6 مرات وخسر 4 لقاءات، وسجل 42 هدفاً واهتزت شباكه 31 مرة حتي الآن.
 
وقد بدأت نتائج الفريق في التحسن وحقق انتصارين متتاليين في الجولتين الماضيين للمرة الاولى منذ مطلع العام 2017، بعد ان بدأت عناصره الاساسية فى العودة الى صفوفه واللعب معه عقب التعافي من الإصابات، وهو ما قد يساعده على اجتياز الاختبارات الصعبة في اللقاءات الاخيرة من عمر الدوري، حيث تنتظره 3 من اصعب واقوى المباريات.
 
 ويصطدم فريق الجيش في الأسبوع الرابع والعشرين بفريق لخويا المتصدر، ثم مع الغرافة في الجولة الخامسة والعشرين، واخيراً مع السد الوصيف والمنافس القوي للخويا على اللقب في الجولة السادسة والعشرين والاخيرة من عمر الدوري.
 
ومن المؤكد أن الجهاز الفني للفريق بقيادة الفرنسي صبري لموشي سيبذل كل مافي وسعه من أجل الفوز في هذه المباريات حتى ينهي الدوري في أفضل الأحوال ولتكون هذه المباريات بمثابة إعداد قوي للفريق في بطولة كأس قطر في حال حسم تواجده في المربع الذهبي رسمياً. 
 
SHARE
 
 
الراعي الاستراتيجي
الراعي الرسمي
شريك العمل